محليات

مواطنون ينددون بتنامي شجارات الشوارع في بريكة بولاية باتنة

طالبوا بحمايتهم وإنزال أقصى العقوبات على عصابات الأحياء

احتج سكان الحي الجديد المتواجد وسط مدينة بريكة، منددين بالتنامي الكبير للمناوشات الكلامية والشجارات التي أصبحت عادة يومية خاصة لدى فئة الشباب الذين لا يترددون في أستعمال الأسلحة.

وعبر المحتجون عن استيائهم الشديد للحالة التي آل إليها حيهم الذي عرف مؤخرا شجارا عنيفا، أثار موجة من الهلع لدى السكان لا سيما المصابين بأمراض القلب والضغط الدموي، حيث قام الشباب المتشاجرون باستخدام الألعاب النارية والأسلحة أثناء الشجار وهو ما جعل السكان ينظمون وقفة احتجاجية، مطالبين السلطات الأمنية والجهات المختصة بضرورة ردع المتسببين في الشجارات وإنزال أقصى العقوبات عليهم خاصة أن مثل هذه الحوادث تنتهي في كثير من الأحيان بجرائم قتل  بالإضافة إلى التسبب في عاهات مستديمة كان آخر ضحاياها طفلة لا يتجاوز عمرها 07 سنوات مازالت إلى غاية هذه الأسطر ترقد في المستشفى نظرا لعدم استقرار حالتها الصحية، كما جعلت هذه الظاهرة السكان يطالبون بتوفير الأمن بمدينة بريكة ومختلف أحيائها لضمان سلامتهم وسلامة أبنائهم.

شفيقة. س

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.