وطني

موغيريني تبحث التجارة والهجرة السرية في الجزائر

خلال زيارة مرتقبة الاثنين المقبل

أعلنت المفوضية الأوروبية، أمس الجمعة، أن الممثلة العليا للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، ستتوجه إلى الجزائر، الاثنين القادم، للمشاركة في الاجتماع الثاني حول الأمن ومكافحة الإرهاب في المنطقة.
ومن المقرر أن تلتقي موغريني مع الوزير الأول، أحمد أويحيى، لمناقشة تعزيز التعاون بين الطرفين، في مجال التجارة ومحاربة الهجرة، حيث جاء في بيان صحفي للمفوضية الأوروبية، “ستسافر الممثلة العليا للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي، موغيريني، إلى العاصمة الجزائر، الاثنين القادم أين ستشارك فيديريكا موغيريني إلى جانب وزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، في رئاسة الحوار الثاني، رفيع المستوى، بين بروكسل والجزائر، حول الأمن الإقليمي، ومكافحة الإرهاب والتطرف، وأن فيديريكا موغيريني، ستجتمع مع رئيس وزراء الجزائر، أحمد أويحيى، لمناقشة الشراكة بين الاتحاد الأوروبي والجزائر، من أجل تكثيف التعاون في التجارة والاقتصاد، ومحاربة الهجرة”.
يذكر أنه خلال مجلس الشراكة في بروكسل، بين الاتحاد الأوروبي والجزائر، الذي عقد في مارس 2017، وقع الطرفان على حزمة بقيمة 40 مليون أورو، لدعم الطاقة المتجددة وتسهيل التجارة، وتحسين الاقتصاد للجزائر.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق