محليات

مياه شرب “ملوثة” تسمم العشرات بالعلمة

تم اكتشاف جرذان ميتة داخل الآبار

كشفت مصادر موثوقة أن مصلحة الاستعجالات بمستشفى صروب الخثير بالعلمة شرق ولاية سطيف استقبلت في اليومين الأخيرين تسع حالات وصفت حالتها بالصعبة بعد ظهور أعراض الحمى المرتفعة، والإسهال، بعد معاناة المصابين الذين ينحدرون من الحي التساهمي 1200 مسكن من آلام حادة على مستوى البطن، بعد شربهم للمياه المستخرجة من “البئر” مما جعل الطاقم الطبي يكثف لهم العلاج إلى غاية تحسن وضعيتهم قبل مغادرتهم المستشفى.
كما استقبلت عيادة الأم والطفل أكثر من 6 حالات خاصة بالأطفال، تعاني من الداء ونفس الأعراض، وهو ما جعل حالة “الطوارئ” تعلن على مستوى المستشفى، حيث تنقلت فرقة خاصة تابعة لمؤسسة الصحة الجوارية لأخذ عينات من المياه قصد إخضاعها للتحاليل للتعرف على مصدر هذه الأعراض. وأبدى سكان المنطقة وبقية الأحياء المجاورة، تخوفهم من هذه القضية خاصة في ظل شح مياه الحنفيات عن المنطقة، إضافة إلى غلاء أسعار المياه المعدنية، وهو ما جعل المواطنين يلجئون إلى مياه الآبار الموجودة في المنطقة والتي يجهل مصدر مياهها إن كان صالحا للشرب مع العلم وأن نفس القضية سجلت السنة الماضية بحي ” بورفرف ” حيث تم إكتشاف نفس الحالات.
وبعد تحقيقات معمقة توصلت المصالح المختصة إلى اكتشاف جرذان ميتة داخل الآبار، مما جعل المواطنين الذين استهلكوا المياه يتعرضون لآثار خطيرة على صحتهم.

عبد الهادي ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق