مجتمع

نادي يد الخير يطلق حملة “الحقيبة المدرسية”

استعدادا للدخول المدرسي القادم

أطلق نادي “يد الخير” حملته التطوعية والمتمثلة في “مشروع الحقيبة المدرسية “من أجل مساعدة العائلات الفقيرة ذات الدخل المحدود في مصاريف الدخول المدرسي 2019-2020 الذي سيكون بتاريخ الرابع من سبتمبر المقبل حسب ما نشرته وزارة التربية والتعليم على موقعها الرسمي.

مشروع الحقيبة المدرسية سيتم من خلاله توزيع الأدوات وكذا الحقائب المدرسية على التلاميذ المحتاجين كون عائلاتهم لا تستطيع توفيرها لهم نظرا لظروفها المادية، خاصة وأن المشروع يهدف أساسا إلى التخفيف عن الأسر المحتاجة وتشجيع أبنائهم على العلم والتعلم وأيضا لإدخال السعادة على قلوب الأطفال، المشروع يعتبر بمثابة خطوة مساعدة حقيقية للأولياء لتقاسم ثقل المصاريف الكثيرة المتربة عليهم خاصة وان المناسبات جاءت متتالية ولا يمكن للعائلات الفقيرة تلبيتها كلها.

ومن جهتها أكدت رئيسة نادي يد الخير “للأوراس نيوز” أن المشروع الذي دأب النادي على تنظيمه تقريبا كل سنة منذ تأسيسه، هو بمثابة خطوة جدية نحو مساعدة جميع العائلات المحتاجة، كما قالت أنه، تم تجنيد العديد من الأعضاء لجمع تبرعات المحسنين ليتم توزيعها خلال الدخول المدرسي القادم، كما أن النادي وضع العديد من الإعلانات الخاصة بالحملة التطوعية في أماكن مختلفة بالولاية لإمكانية جمع اكبر عدد من الأدوات والحقائب ليتم توزيعها على العائلات المعوزة المسجلة على مستوى النادي، ناهيك عن فتح التسجيلات الخاصة بالمشروع واستقبال عائلات أخرى لمساعدتها في مصاريف الدخول المدرسي التي ترهق كاهل أحسن العائلات، فما بالك بالعائلات الفقيرة نظرا لارتفاع أسعار العديد من الأدوات المدرسية في السنوات الأخيرة الى جانب تعدد المتطلبات والمستلزمات الخاصة بالدخول المدرسي، وحتى الكتب المدرسية، في حين قالت أن معظم العائلات المسجلة على مستوى النادي تملك أكثر من 3 أطفال متمدرسين، وهو الأمر الذي صعب من عملية التوزيع بهدف سد احتياجات المحتاجين منها واحتياجات أبنائها.

سميحة.ع

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق