وطني

نحن في منأى عن السلالة الجديدة في ظل الإلتزام بتعليق الرحلات

قال إن القلق مرده ضعف المعلومات حول العدوى، بقاط بركاني:

أكد البروفيسور بقاط بركاني أنه لا خوف من انتقال السلالة المتطورة من فيروس كوفيد 19 التي تشق طريقها داخل أوروبا ودول آسيوية إلى الجزائر في ظل الإلتزام بالتدابير التي أقرتها الحكومة خاصة ما تعلق بغلق الحدود البرية والمجال الجوي وتعليق الرحلات، وهو ما يجعلنا حسبه في منأى تقريبا عن انتقال هذه السلالة الجديدة من فيروس كورونا إلى الجزائر.

وشدد ابركاني على ضرورة الإلتزام بالتدابير المعمول بها حاليا، مشيرا إلى ان عمليات الإجلاء لا تشكل خطرا بالنظر لقلة الوافدين من جهة، وإجبارية التحاليل، وأشار المتحدث إلى أنه لا نية للحكومة بفتح المجال الجوي للرحلات حاليا، داعيا إلى ضرورة انتظار نتائج اللقاح خاصة بالنسبة للراغبين في العمرة.

اما عن فاعلية اللقاح الذي ستقتنيه الجزائر في غضون هذه الأيام مع السلالة المتطورة من الفيروس يرى البروفيسور بركاني بأنه لحد الساعة الأمر غير واضحة والدراسات غير متوفرة عن هذه السلالة، لكن وحسب ما يتوقعه الخبراء ومنتجي هذه اللقاحات فإنه يمكن أن يكون اللقاح فعالا أو يمكن القدرة على إنتاج لقاحات وفق السلالة المتطورة وتحور الفيروسات.

في المقابل طالب بقاط بتسريع عملية التطعيم للوصول إلى مناعة للحماية من السلالات الجديدة لفيروس كورونا، التي أكد فعالية اللقاحات لمواجهتها. وأضاف أن القلق حاليا من السلالات الجديدة للفيروس مرده ضعف المعلومات حول قدرتها على العدوى التي قدرتها بعض الدراسات بأربع أضعاف السلالة الأصلية.

من حهة أخرى وجه عضو اللجنة العلمية لرصد ومتابعة فيروس كورونا بقاط بركاني، انتقادات إلى وزير الصحة، عبد الرحمان بن بوزيد، بسبب سوء إدارته لملف لقاح كورونا، وقال إن الوزير تماطل كثيرا في اتخاذ القرار في الوقت الذي كانت فيه عدة دول تسارع إلى تقديم طلبياتها لدى المخابر المنتجة للقاح، وقال بأن تدخل رئيس الجمهورية حرك مصالح الوزارة التي أخذت الملف بسرعة اكبر.

رئيس عمادة الأطباء، أعاب على وزارة الصحة تأخرها في إتخاذ القرار المناسب بشأن اللقاح المختار، بعد سلسلة مفاوضات واتصالات، الأمر الذي جعلنا أمام خيارات محدودة في الحصول على اللقاحات المعروضة والتي أثبتت نجاعتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق