إقتصاد

نظام جمركة جديد لمعالجة الملفات في دقيقتين

اعتمادها طرق تكنولوجية حديثة

وقعت المديرية العامة للجمارك، أمس، اتفاقية مع الجمارك الكورية الجنوبية في سياق تطوير نظام معالجة ملفات التجارة الخارجية ومعاملات الاستيراد والتصدير، من خلال الاعتماد على الطرق التكنولوجية الحديثة في هذا المجال.

وقال المدير العام للجمارك، فاروق باحميد، على هامش التوقيع على الاتفاقية بمقر المديرية العامة بالعاصمة، أن عقد الشراكة يمتد لثلاث سنوات، ويضم العديد من الجوانب أبرزها تكوين الموارد البشرية ومرافقة مصالح الجمارك الوطنية في مهامها، عند استعمال التقنيات الحديثة التي تتحكم الجمارك الكورية بها.

ومن المقرر أن ينجح النظام الجديد المسطر أن ينطلق بداية من جانفي 2019، في تقليص آجال معالجة الملفات، على اعتبار أن هذا النظام تمكن من تقليص هذه الآجال في كوريا الجنوبية من مدة يوم كامل إلى أقل من دقيقتين، حسب ما كشف عنه المحافظ العام للجمارك الكورية الجنوبية كيم يونغ مون، وبالتالي التقليل من التكاليف المتعلقة بالجمركة والتحكم فيها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق