محليات

نهاية الانسداد الإداري ببلدية قصر الأبطال

بعد 11 شهر من الجمود

تم إنهاء حالة الانسداد التي عرفها المجلس الشعبي لبلدية قصر الأبطال جنوب ولاية سطيف، بعد انسداد دام أكثر من 11 شهرا، عقب عقد اجتماع مداولة يوم الخميس بمقر البلدية تحت إشراف رئيس دائرة عين ولمان وتم الاتفاق بالإجماع على إنهاء حالة سلطة الحلول التي أقرها والي الولاية وتجميده لمهام المجلس، ليتم خلال المداولة إعادة توزيع المهام بين الأعضاء وهذا بحضور محضر قضائي.
ويتكون مجلس قصر الأبطال من 19 عضو منقسم إلى كتلتين، الأولى مساندة للمير الذي تحصل على 05 مقاعد وأغلبية الأصوات وفاز برئاسة المجلس مدعم بأربعة أعضاء من التحالف الوطني الجمهوري فيما يتكون الفريق الثاني من 10 أعضاء ينتمون إلى كتلة الآفلان وحمس وحزب الفجر الجديد وهو الأمر الذي أوقع المجلس في انسداد بسبب مطالبة كل فريق بأغلبية مناصب أعضاء الهيئة التنفيذية.
وتنفس مواطنو قصر الأبطال الصعداء بعد شروع المجلس البلدي في العمل وإنهاء حالة الانسداد خاصة أن التنمية توقفت تماما بالبلدية طوال الفترة الفارطة حيث ترامت الكثير من المشاكل في الآونة الأخيرة على غرار أزمة العطش التي تستمر في الكثير من الأحياء والقرى إضافة إلى أزمة النقل المدرسي والإطعام وكذا باقي التجمعات السكنية التي لم تستفد من الغاز الطبيعي.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق