رياضة وطنية

هجرة جماعية للاعبي “لايسكا” والإدارة تترقب قرار “الديجياس”

جمعية الخروب

تتواصل متاعب فريق جمعية الخروب الذي بات على أعتاب هجرة جماعية هذه الصائفة نتيجة الغموض الذي يعرفه بيت النادي من الناحية الإدارية في ظل عدم عقد الجمعية العام لحد الآن ورفض الرئيس معمر ذيب الإشراف على التحضيرات للموسم الجديد، وهو الأمر الذي دفع بعدد من اللاعبين إلى المغادرة في صورة كل من أمير دربال الذي وقع في صفوف شباب باتنة وكذا هداف الفريق في بطولة الموسم الفارط عبد السلام بوشوارب الذي فضل التوقيع في صفوف نجم مقرة، وغادر 05 لاعبين لحد الآن صفوف الفريق ولا يستبعد لحاق لاعبين آخرين خلال الأيام المقبلة لاسيما مع إقتراب إنطلاق التحضيرات للموسم الجديد.

وتبقى أنظار محبي الجمعية موجهة نحو مديرية الشباب والرياضة للفصل في تاريخ عقد الجمعية العامة للنادي من أجل عرض التقريرين المالي والأدبي للسنة الفارطة مع المرور بعدها إلى جمعية إنتخابية لإختيار رئيس جديد للفريق في أقرب وقت ممكن، وفي حال تعذر ذلك فإن مصالح بلدية الخروب تراهن على تشكيل “ديريكتوار” من أجل تسيير الفريق بصفة مؤقتة إلى غاية إيجاد خليفة للرئيس المستقيل معمر ذيب.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق