إقتصاد

هدام يرأس الوفد الجزائري في الاجتماع الإقليمي الإفريقي الرابع عشر لمنظمة العمل الدولية

انعقد بعاصمة كوت ديفوار، ابيدجان

شارك وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، تيجاني حسان هدام ابتداء من أمس في أشغال الاجتماع الإقليمي الإفريقي الرابع عشر (14) لمنظمة العمل الدولية، حيث انعقد بعاصمة كوت ديفوار، ابيدجان.
وأفاد بيان للوزارة أول أمس أن السيد تيجاني هدام الذي يرأس وفدا هاما ثلاثي التشكيلة (ممثلي الحكومة والعمال وأصحاب العمل)، سيلقي خلال الجلسة الافتتاحية، كلمة الوفد الجزائري، يستعرض فيها إستراتيجية الجزائر في مجال إرساء العدالة الاجتماعية من خلال المنظومة الوطنية للحماية الاجتماعية”، إضافة إلى الإجراءات المتخذة في مجال ترقية التشغيل، خاصة لدى الشباب وتعزيز العمل اللائق في الجزائر، كما ستكون لوزير العمل لقاءات ثنائية مع كل من المدير العام لمنظمة العمل الدولية، السيد غاي رايدر، ونظرائه من الدول الإفريقية.
وشارك في الاجتماع الذي ينعقد تحت شعار “العدالة الاجتماعية وكيفية تصور مستقبلي للعمل اللائق في أفريقيا” ويمتد إلى غاية 6 ديسمبر، ممثلون عن أطراف العمل الثلاثة من 54 دولة افريقية، بالإضافة إلى ممثلين عن عدد من المنظمات الدولية، وتكتسي هذه الدورة –حسب بيان الوزارة– أهمية خاصة كونها انعقدت بمناسبة مئوية منظمة العمل الدولية، ومرور 60 عاما على تواجدها في إفريقيا.
وسيناقش المشاركون العديد من المواضيع الهامة المدرجة في جدول الأعمال، خاصة تلك المتعلقة بآفاق وتحديات القارة لتحقيق التنمية المستدامة والمرتبطة بتنفيذ برنامج العمل اللائق، إضافة إلى تقرير المدير العام للمنظمة بعنوان “المضي قدما بالعدالة الاجتماعية”: رسم معالم مستقبل العمل في إفريقيا”، والذي يتناول أربع موضوعات رئيسية سيدور حولها النقاش خلال الاجتماع، وهي تشغيل الشباب والهجرة والحماية الاجتماعية وتغير المناخ.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق