محليات

هدم بنايات فوضوية وترك مُخلفاتها بطريق الوزن الثقيل

رغم مرور سنين على العملية

يطرح مواطنون في مدينة باتنة، تساؤلات عديدة حول سبب عدم قيام السلطات المحلية برفع بقايا مواد البناء في طريق الوزن الثقيل بتامشيط والناجمة عن عملية هدم بنايات فوضوية بقرار من الوالي قبل حوالي سنتين.

وقال مشتكون، أن السلطات المحلية قامت بهدم العديد من البنايات التي شُيدت بطريقة فوضوية وغير قانونية قبل حوالي السنتين، غير أنها لم تقم لحد الساعة بتطهير المنطقة وإزالة ما تم هدمه من مواد البناء، رغم أن ذلك يشوه المنظر الجمالي للمنطقة التي تبدو وكأن زلزالا مدمرا ضربها، وأضاف المعنيون، أن المنطقة تحولت إلى مفرغة عمومية أمام مرأى المسؤولين الذين يستعملون طريق الوزن الثقيل يوميا، إلا أنهم لم يتحركوا وبقوا في دور المتفرج على مدينة يتدهور منظرها الجمالي من سنة لأخرى، حتى أن البعض بات يطلق عليها بمدينة “البريك الأحمـر” بسبب عدم احترام شروط العمران وضربها عرض الحائط، إضافة إلى عدم تطبيق قانون 15 / 08 الذي وضعته الوزارة الوصية.

سميحة. ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق