محليات

هدم 139 بناية فوضوية في تبسة

تقع في محيط منجم الفوسفات

شرعت مصالح بلدية بئر العاتر جنوب تبسة، في هدم وإزالة 139 بناية متواجدة بمحيط منجم الفوسفات بمنطقة بلاد الحدبة تحسبا لإطلاق المشروع الوطني الرامي لاستغلاله ودخوله حيز الخدمة بغية دعم قدرات الإنتاج الوطني في هذا المجال.

وتندرج هذه العملية ضمن التحضير لتجسيد المشروع الوطني لاستخراج الفوسفات من منجم بلاد الحدبة المتواجد بإقليم بلدية بئر العاتر وتحويله بالمصانع التي سيتم بناؤها على مستوى ولايتي سوق أهراس وسكيكدة ومنه تصديره إلى الأسواق العالمية عبر ميناء عنابة والرفع من القدرة الإنتاجية لبلوغها حدود 10 ملايين طن سنويا.
وكتدابير تعويضية خصصت المصالح المعنية قرابة 250 بناءا ريفيا للسكان المعنيين بقرارات الهدم سيتم إنجازها في شكل مجمعات مزودة بكافة الضروريات فيما خصصت شركة “صوميفوص” مبلغا ماليا بقيمة 92 مليون د.ج لتوزيعه على السكان المعنية منازلهم بالهدم وتسعى السلطات المركزية على تجسيد هذا المشروع الهام الذي خصص له استثمارا بحوالي 6 مليار دولار من المتوقع دخوله حيز الخدمة في ظرف 30 شهرا، حيث سيمكن من رفع القدرة الإنتاجية من الفوسفات والأسمدة الفوسفاتية وحمض الأمونياك من 2 مليون طن حاليا إلى 10 ملايين طن سنويا في المستقبل ومن شأنه أن يمكن من استحداث ما لا يقل عن 6 آلاف منصب شغل ما بين مباشر وغير مباشر.

هواري .غ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق