تكنولوجيا

هل الهواتف الذكية القابلة للطي هي المستقبل أم الرئيس التنفيذى لبلاك بيري على حق ؟

تعتقد هواوي وسامسونج أن الهواتف الذكية القابلة للطي هي المستقبل لكن جون تشن الرئيس التنفيذي لبلاك بيري أكثر تشككا في جاذبيتها حيث تحدث تشن مؤخرًا فقال أن الهواتف الذكية القابلة للطي ليس لها جاذبية بسبب إفتقارها إلى الابتكار وقال شخصيا أريد شيئًا أسرع مع ترقيات وظيفية ولكن هذا لا يوجد فى الهواتف القابلة للطى”
في السنوات الأخيرة تم تقديم عناصر مثل الماسح الضوئي لبصمات الأصابع والتعرف على الوجه ومسح القزحية وفي الوقت الحاضر ينصب التركيز بشكل أساسي على إنشاء شاشات أكبر وهو ما ينتج عنه أجهزة ضخمة ولا تغري الشاشات الضخمة فقط المستخدمين ليقوموا بالترقية حيث يريد المستهلكون عادة أكثر من مجرد شاشات أكبر وترقيات متكررة.
كما يعلم الكثيرون منكم فإن بلاك بيرى نفسها لم تنتج هاتفًا ذكيًا واحدًا منذ عام 2016 وبدلاً من ذلك إستمرت الشركة في التركيز على خدمات وبرامج الأمان والاتصالات الخاصة بها على مدار السنوات القليلة الماضية وبتم إنتاج الأجهزة التي تحمل علامة بلاك بيرى الحديثة بواسطة TCL بموجب إتفاقية ترخيص.
على عكس الرئيس التنفيذي لشركة بلاك بيرى فإن TCL تراهن بشدة على الهواتف الذكية القابلة للطي, لم تصدر الشركة المصنعة بعد مثل هذا الجهاز إلى السوق ولكنها كشفت مؤخرًا عن تقنية DragonHinge في MWC وسيصبح هذا أساس الاجهزة الأولى القابلة للطي من الشركة والتي يجب أن تصل في وقت ما من العام المقبل

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق