محليات

والي باتنة: أقصى العقوبات على المتهاونين من المسؤولين

وجه رسالة تحذيرية للأميار

أمر أمس، والي باتنة، توفيق مزهود، أمين الخزينة بالإسراع في تسوية كل المستحقات المالية المتأخرة فورا، وقال الوالي أنه على علم بكل الخفايا وسيرورة العمل اليومي على مستوى الإدارات وأنه على استعداد لتسليط أقصى العقوبات على كل المتهاونين في خدمة الصالح العام.

ووجه المسؤول الأول بالولاية، تعليمات صارمة إلى كل رؤساء الدوائر للإشراف شخصيا على عملية الإطعام والتدفئة المدرسية بشكل يومي تتبع عن كتب العملية، كما قال أنه لن يسكت على تهاون رؤساء البلديات في إنجاز الأعمال المنوط بهــم، خاصة في ما تعلق بحملات التنظيف والتشجير، مضيفا أنه لن نرضى  ببيروقراطية البعض والتي أصبحت سلوك يومي يمارس على أوسع نطاق، كما أكد الوالي على أهمية إشراك المواطن وإعلامه بالمشاريع التي تنجزها مصالح الولاية خاصة التي لا تملك اعتمادات مالية حاليا.

وفي ذات السياق استمع الوالي إلى عرض تقديمي، قدمه أعضاء مجلس الولاية كل في اختصاصه، على غرار عرض حول وضعية استهلاك اعتمــادات الدفع CP، وعرض حول وضعية البرنامج التنموي الخاص بمناطق الظل، إضافة إلى عرض حول تطور الوضعية الوبائية لتفشي فيروس كورونا وآخر حول وضعية قطاع الموارد المائية، كما تم التطرق إلى سير عملية إدماج المستفيدين من جهازي المساعدة على الإدماج المهني والاجتماعي.

سميحـة. ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق