إقتصاد

وحدة مؤسسة تصليح السفن لوهران تطلق نشاط بناء السفن

بعد مرحلة تصليح السفن التي دامت أكثر من ثلاثة عقود

ستطلق مؤسسة تصليح السفن التابعة للمجمع الجزائري للنقل البحري نشاط بناء السفن عبر وحدتها لوهران حسبما أستفيد أول أمس، من مسؤولها الأول.

وأوضح حكيم لوكيل على هامش إحياء الذكرى ال 32 لمؤسسة تصليح السفن أنه بعد مرحلة تصليح السفن (لنقل البترول والمسافرين) والتي دامت أكثر من ثلاثة عقود قرروا الانطلاق في بناء السفن، مشيرا إلى أن بناء السفن أصبح ضرورة حتمية وأحد الأسباب الرئيسية التي توجههم نحو هذا النشاط، مبرزا أن هذه العملية تم إقرارها في مخطط تنمية المؤسسة المذكورة.

ويتضمن البرنامج في البداية بناء قوارب صغيرة وقوارب للرسو قبل المرور إلى قاطرات وسفن صيد التونة حسبما أوضحه السيد لوكيل لافتا أن مؤسسة تصليح السفن (ايريناف) تتوفر على رصيف جاف وممرات عائمة ل15.000 طنا، وتشغل وحدة وهران لهذه المؤسسة 177 عاملا متخصصا سواء في التلحيم والميكانيك والكهرباء وغيرها من ميادين تصليح السفن.

ويرتقب قريبا التوقيع على اتفاقية مع الغرفة الوطنية للصيد البحري لتصليح السفن وصيانة أسطول الصيد البحري حسبما أبرز ذات المصدر الذي ذكر أن وحدة وهران ضمنت تصليح زهاء 20 سفينة صيد خلال السنة الماضية.

وقد جرت مراسيم إحياء ذكرى المؤسسة بوهران بحضور رؤساء المدراء العامين لموانئ وهران وأرزيو ومستغانم والغزوات والمدير العام لموانئ الصيد وممثلي الجمارك والشرطة وحراس السواحل ووكلاء العبور.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق