وطني

وزارة الصحة تدرس نصب الخيم العملاقة لاستقبال مرضى كورونا

قال عضو اللجنة العلمية لمتابعة ورصد فيروس كورونا رياض مهياوي إن وزارة الصحة ستعتمد مستقبلا على الفضاءات المفتوحة، ونصب الخيم العملاقة في حالة تفاقم الوضعية الوبائية.
وأكد مهياوي خلال حلوله ضيفا على إذاعة سطيف، أن السلطات مستعدة لتسخير كل قدرات الدولة بما في ذلك إمكانيات الجيش الوطني الشعبي لتوفير الأوكسجين ومساعدة المصابين.
وأكد مهياوي أن رهان الوصاية حاليا قائم على توفير الأكسجين الذي يشهد استهلاكا غير مسبوق، مضيفا أن الوزارة تعمل ليل نهار من أجل زيادة الإنتاج، إذ يحتاج كل مريض على الأقل 20 لترا من الأوكسجين. وكشف أن أعداد المرضى مقارنة بموجة جويلية 2021 أقل إلا أن نسبة استهلاك الأوكسجين تضاعفت هذا العام بسبب السلالة الجديدة، حيث استقبلت المستشفيات نسبة كبيرة من الشباب تتراوح أعمارهم بين 35 و 40 سنة في المستشفيات يعانون من مشاكل تنفسية.
وتوقع مهياوي تواصل ارتفاع أعداد الإصابات، معتبرا أن الموجة الثالثة لم تبلغ ذروتها بعد وستواصل الارتفاع في الأيام القادمة، مؤكدا أن التراجع مرهون بالالتزام بالتدابير الصحية والإقبال على التلقيح.
من جهة ثانية أعلن عن انطلاق عمليات واسعة للتلقيح قريبا داخل المراكز التجارية، وفضاءات الترفيه والتنشيط ومختلف الأماكن التي تشهد إقبالا، مؤكدا أن أي مؤسسة أو شركة أو إدارة تطلب التلقيح لعمالها يتم إيصال اللقاح لها والقيام بالعملية على المباشر .
واستنكر مهياوي بعض الأصوات المعزولة المحرضة على مقاطعة التلقيح دون أسس علمية وحقائق صحيحة، مستشهدا بعدد الإصابات الكبيرة المسجلة بأوروبا والمقدرة بالآلاف إلا أنها لا تشكل خطرا بسبب التلقيح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.