إقتصاد

وضع حيز الخدمة لجزء من المنفذ الرابط بين الجانبين

الميناء التجاري لمستغانم والطريق السيار شرق-غرب

قام وزير الأشغال العمومية والنقل مصطفى كورابة بوضع حيز الخدمة جزء من المنفذ الرابط بين الميناء التجاري لمستغانم والطريق السيار شرق-غرب، ويمتد هذا الجزء من المنفذ السريع الرابط بين الميناء التجاري والطريق السيار شرق-غرب على مسافة 15 كلم بين محول سيدي العجال بمدخل مدينة مستغانم ومحول ينارو ببلدية منصورة.

وبخصوص موعد استلام بقية الشطر الخاص بولاية مستغانم (18 كلم) أكد السيد كورابة أن الأشغال على مستوى هذا الطريق السريع ستنتهي خلال السداسي الثاني من هذه السنة، كما سيتم، وفقا للوزير، استلام الشطر الخاص بولاية غليزان (27 كلم) في الأشهر القليلة المقبلة بعد أن بلغت نسبة تقدم الأشغال في هذا الجزء 65 في المائة.

وطالب كورابة المقاولات المكلفة بالأشغال المتبقية بالالتزام بالجودة والنوعية في الإنجاز واحترام الآجال المحددة لتسليم المشاريع كما دعا المسؤولين المحليين إلى وضع مخططات للصيانة من أجل ضمان ديمومة هذه المنشآت الطرقية، كما قام وزير الأشغال العمومية والنقل بمناسبة زيارته إلى الولاية أيضا بوضع حيز الخدمة للنفق الأرضي بمدخل مدينة مستغانم مما يسمح بتسهيل الحركة المرورية بالطريق الاجتنابي وباتجاه الطريقين الوطنيين رقم 23 نحو غليزان ورقم 90 نحو الحمادنة والمنفذ الرابط بين الميناء التجاري والطريق السيار شرق-غرب مستقبلا.

وقامت بإنجاز هذه المنشأة خلال 24 شهرا المؤسسة العمومية كوسيدار بتكلفة مالية قدرها 1 مليار دج حسب الشروحات المقدمة في عين المكان.

ومن جهة ثانية عاين الوزير أشغال إنجاز ترامواي مستغانم التي بلغت 65 في المائة حسبما ذكره المسؤولون المكلفون بمتابعة هذا المشروع الذي عرف توقفا دام ثمانية أشهر.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق