رياضة دولية

وضع مانشستر يونايتد لا يرضي دي خيا

قال الحارس ديفيد دي خيا، إن سجل مانشستر يونايتد المثالي تحت قيادة المدرب المؤقت أولي جونار سولسكاير، أنعش آمال النادي، لكن التأهل لدوري أبطال أوروبا سيكون “صعبا”.
وفاز اليونايتد صاحب المركز السادس بكل مبارياته الـ 6 التي خاضها في الدوري الممتاز، منذ أن تولى المدرب النرويجي المسؤولية خلفا لجوزيه مورينيو، ليقلص الفارق مع تشيلسي الرابع من 11 إلى 3 نقاط لكنه لا يزال يتأخر بفارق 16 نقطة عن ليفربول المتصدر.
وأبلغ دي خيا شبكة “سكاي سبورتس”: “نحن سعداء بهذه الانتصارات لكننا لا نشعر بالرضا الكامل عن موقفنا. نحن من الأندية التي تنافس دوما على الألقاب”.
وتابع: “نرغب في العودة إلى المراكز المؤهلة لدوري الأبطال، وهو هدف صعب لكننا نجحنا في تقليص الفارق مع المنافسين”.

وبعد صعوده إلى الدور الخامس في كأس الاتحاد الإنجليزي على حساب آرسنال سيستضيف اليونايتد في مباراته المقبلة فريق بيرنلي في الدوري غدا الثلاثاء، ويشعر دي خيا بالقلق من المنافس الذي حصد 10 نقاط في آخر 4 مباريات.
وأضاف الحارس الإسباني: “يحقق بيرنلي نتائج جيدة لكننا سنلعب على أرضنا ونمر أيضا بفترة ممتازة. نثق في الخروج بالنقاط الثلاث”.
وتابع: “بيرنلي فريق خطير لكننا نعرف الطريقة التي يلعبون بها. يضغطون عليك بالكرات الطويلة ويتمتعون بالخطورة في الكرات الثابتة”.
وكانت آخر مرة فاز فيها اليونايتد على أرضه أمام بيرنلي في 2015، وتعادل الفريق الزائر قي آخر مباراتين له في الدوري على أولد ترافورد.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق