دولي

وكالة الطاقة الذرية تتوصل لاتفاق مع إيران يخص النشاط النووي

لن يكون هناك تفتيش مفاجئ:

أعلن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل جروسي، الأحد 21 فبراير 2021، أن الوكالة التابعة للأمم المتحدة أبرمت اتفاقاً مع إيران لمواصلة أنشطة التحقق والمراقبة “اللازمة” في إيران التي كانت قد قلصت تعاونها الأسبوع الحالي، معتبراً أن ما اتفقوا عليه “شيء قابل للتطبيق، ومفيد لجسر الهوة بيننا وإنقاذ الموقف الآن”. لكن جروسي قال، في مؤتمر صحفي، إن وتيرة وصول المفتشين إلى المواقع الإيرانية ستتراجع، ولن يكون هناك مزيد من عمليات التفتيش المفاجئة.

تأتي تصريحات المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية عقب زيارته لطهران التي بحث خلالها “أنشطة التحقق الضرورية” التي تجريها الوكالة، وكان قد التقى بعض المسؤولين الإيرانيين منهم رئيس هيئة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي.

في سياق متصل، قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الأحد 21 فبراير 2021، إنه يتعين على الولايات المتحدة رفع العقوبات عن إيران أولاً إذا كانت تريد الحديث عن إنقاذ الاتفاق النووي، ليؤكد بذلك موقف طهران بأنها لن تتخذ الخطوة الأولى لإعادة الاتفاق مع القوى العالمية.

أضاف ظريف، في مقابلة تلفزيونية مع قناة برس تي.في الإيرانية الناطقة باللغة الإنجليزية، أن الولايات المتحدة لن تتمكن من الانضمام مُجدداً إلى الاتفاق النووي قبل أن ترفع العقوبات، مضيفاً: “بمجرد أن يفي جميع الموقعين على الاتفاق النووي بالتزاماتهم ستعود إيران إلى المفاوضات لاستئناف الاتفاق”.

وزير الخارجية الإيراني ذكر أن “بايدن يدّعي أن نهج إدارة ترامب في ممارسة أقصى قدر من الضغط كان بمثابة فشل كبير، لكن من حيث المبدأ والممارسة، استمر في سياسة الإدارة السابقة ولم يغيرها”، مؤكداً أن الولايات المتحدة أصبحت “مدمنة” لفرض العقوبات، وممارسة الضغط والتنمر، لكن هذه السياسات لن تنجح مع إيران، على حد قوله.

كانت إدارة بايدن قد صرّحت الأسبوع الماضي بأنها مستعدة للحديث مع إيران حول عودة البلدين للاتفاق الذي يهدف إلى منع طهران من امتلاك أسلحة نووية مقابل رفع معظم العقوبات الدولية.

جدير بالذكر أن هناك قانوناً أقره البرلمان الإيراني العام الماضي يلزم الحكومة بوقف تنفيذ البروتوكول الإضافي اعتباراً من يوم 23 فبراير الجاري إذا لم تُرفع العقوبات.

بينما تطبق إيران البروتوكول الإضافي بموجب الاتفاق النووي، مما يمنح الوكالة الدولية للطاقة الذرية سلطة إجراء عمليات التفتيش بإخطار قصير مسبق في مواقع لم يعلن عنها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق