إقتصاد

يوسفي.. تصدير الإسمنت سيكون بعد سنتين

أكد وزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي، أن الجزائر ستشرع في تصدير الإسمنت بداية من سنة 2020، وهذا بعد بلوغ إنتاجها نحو 40 مليون طن سنويا.
وقال يوسفي خلال زيارة تفقدية قادته اليوم إلى أم البواقي، أن رفع إنتاج مادة الإسمنت سيسمح بتصدير 10 مليون طن سنويا، كما أعلن يوسفي عن مشروع جديد ستبدأ فيه الجزائر هذه السنة ويتمثل في إنتاج نوع آخر من الإسمنت يستعمل في الصناعة البترولية، مما سيسد احتياجات صناعة البترول والغاز من مادة الإسمنت، مضيفا أن الجزائر ستغطي خلال سنة 2019 احتياجات صناعة البترول والغاز بالبلاد من مادة الإسمنت، فضلا عن أننا سنصدر هذا النوع من الإسمنت إلى الخارج، وأعطى الوزير مثالا في مجال إنتاج الإسمنت بالمجمع الصناعي لإسمنت الجزائر “جيكا” الذي ذكر أنه أول منتج للإسمنت بالجزائر والذي زار بالمناسبة إحدى المصانع التابعة له تجري أشغال إنجازه ببلدية سيقوس والمصمم لكي تصل قدرة إنتاجه السنوية إلى 2,2 مليون طن. وقد بلغت نسبة تقدم أشغاله وفقا للشروحات التي قدمت للوزير بعين المكان 79 بالمائة.
واستنادا لوزير الصناعة فإنّ إنتاج مجمع (جيكا) يعطينا فكرة عن مدى تطور الصناعة الجزائرية، مضيفا بأنّ القيمة المالية لصادرات (جيكا) من الإسمنت ستتراوح ما بين 3 إلى 5 مليون دولار خلال هذه السنة، قبل أنّ يذكر أنّ الجزائر كانت في وقت مضى تستورد كميات كبيرة من الإسمنت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق