مجتمع

يوم تحسيسي وإعلامي حول مرض التوحد بديوان مؤسسات الشباب

تزامنا واليوم العالمي لمرض التوحد..

نظم،المكتب الولائية للفدرالية الوطنية الجزائرية للتوحد بخنشلة وبالتنسيق مع نادي الأسرة والشباب بالتعاون مع خلية الاصغاء لديوان مؤسسات الشباب، يوما دراسيا حول اضطراب التوحد التكفل والتشخيص تحت شعار (خذ بيدي نحو غدي)، وذلك بديوان مؤسسات الشباب بعاصمة الولاية خنشلة، وهذا تزامنا واليوم العالمي لمرض التوحد المصادف لـ2أفريل من كل سنة.

وشارك في اليوم الدراسي، كوكبة من دكاترة ومختصين نفسانيين، حيث استهدف هذا اللقاء الطلبة الجامعيين وكذا الأخصائيين والأولياء خاصة أولياء أطفال التوحد، كما شهدت المناسبة المنظمة حول طيف التوحد مداخلات عديدة من المشاركين حول التعريف بهذا المرض والأسباب الخاصة بالتوحد والفرق بين الإعاقة العقلية واضطراب الطيف لدى الأطفال.

وفي سياق ذي صلة، نظمت روضة طفلي بولاية خنشلة، بالتنسيق مع الفدرالية الوطنية الجزائرية للتوحد بخنشلة، احتفالا ويوما اعلامياوتحسيسيا بمقر الروضة تحت شعار (كلنا أصدقاء أطفال التوحد) وهذا بحضور أمهات أطفال التوحد وبمشاركة مختصين في المجال، كما تم تقديم فحوصات وتشخيصات مجانية لفائدة الأطفال، وعلى هامش اليوم التحسيسي طالبت أمهات أطفال التوحد بضرورة إدراج قانون خاص لتدريس أبنائهم في المدارس وإدماجهم في المؤسسات التربوية من أجل ادماجهم في المجتمع ككل.

معاوية. ص

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق