محليات

12 مليار لتوسعة لمشروع منطقة التوسع السياحي حمام الصالحين

في إطار الدعم المخصص لولاية خنشلة

كشف مدير السياحة والصناعة التقليدية لولاية خنشلة زبير بوكعباش أن القيمة المالية التي خصصت لتجسيد مشروع لتجسيد مشروع تنمية منطقة التوسع السياحي حمام الصالحين ببلدية الحامة يتعلق بتخصيص غلافين ماليين الأول بـ200 مليون دينار والثاني بـ10 مليون دينار وذلك في إطار الدعم المخصص لولاية خنشلة من ميزانية صندوق الضمان والتضامن لوزارة الداخلية والجماعات المحلية لأجل النهوض بهذه المنطقة الحموية وجعلها قطبا سياحيا جهويا بامتياز.

وسيتم من خلال العمليتين المسجلتين في إطار برنامج دعم الاستثمار في القطاعين الخاص والعام بمنطقة حمام الصالحين ببلدية الحامة إنجاز عدة أشغال منها وضع مختلف الشبكات والتهيئة الحضرية للطرق والإنارة العمومية والربط بشبكة الغاز الطبيعي بالإضافة إلى تهيئة مدخل المركب السياحي حمام الصالحين لتسهيل تجسيد مشاريع الخواص ومرافقتهم في إطار مدروس.

وأضاف ذات المسؤول أن مديرية السياحة والصناعة التقليدية بالولاية قامت مؤخرا بإيداع الدراسة الخاصة بالمخطط التوجيهي للتوسع السياحي بمنطقة حمام الصالحين التابعة لبلدية الحامة لدى الوزارة الوصية قصد استصدار هذا المخطط في شكل قرار ينشر بالجريدة الرسمية ليشرع في تجسيد مختلف مشاريع التوسع وتشييد الهياكل الفندقية ومرافق الاستجمام بذات المنطقة موضحا أن هذا المشروع الذي يحتل مساحة إجمالية تفوق 327 هكتارسيتضمن إنجاز 19 مشروعا استثماريا فندقيا ما من شأنه تدعيم الحظيرة الفندقية بأكثر من 2000 سرير وسيجعل -حسبه- من هذه المنطقة فضاء سياحيا يمكن من استحداث مئات مناصب العمل لشباب المنطقة بالإضافة إلى إنعاش القطاع السياحي بولاية خنشلة.

يذكر أن والي خنشلة كمال نويصر قد قام مؤخرا بالتوقيع على قرار منح حق استغلال وتسيير المركب الحموي حمام الصالحين الواقع ببلدية الحامة للشركة الجهوية للهندسة الريفية صفا الأوراس سابقا بعدما وقف على حالة الإهمال التي آل إليها المركب خلال فترة تسيير أحد المستثمرين الخواص.

ص. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق