محليات

17 مليار سنتيم لإنعاش التنمية بمزلوق

بعد سنوات من العزلة والتهميش

تعتبر بلدية مزلوق التابعة للجهة الغربية من ولاية سطيف من أفقر البلديات على مستوى الولاية وهذا على الرغم من طابعها الصناعي إلا أنها تعاني العديد من المشاكل التنموية والتي أثرت كثيرا على حياة السكان، وهو الأمر الذي جعل المجلس البلدي يخصص ميزانية تصل إلى 17 مليار سنتيم كاملة من أجل تجسيد العديد من المشاريع التي من شانها أن تخرج السكان من العزلة المفروضة عليهم.
وحسب مسؤولي البلدية فإن هذا الغلاف المالي تم تخصيصه من ميزانية البلدية لإنجاز مشاريع في عدة قطاعات وفي مقدمتها الرياضة حيث تم تخصيص مبلغ 4.5 مليار سنتيم من أجل إنجاز ملعب بلدي وتغطيته بالعشب الاصطناعي وهذا من أجل السماح للفرق الرياضية بالاستقبال بتراب البلدية إضافة إلى إنجاز 3 ملاعب جوارية عبر قرى البلدية معشوشبة اصطناعيا بقيمة 2.4 مليار سنتيم كما سيتم إنجاز ملعبين بلديين بقيمة 700 مليون سنتيم.
كما خصص المجلس البلدي مبلغ 1 مليار سنتيم من أجل القيام بالتهيئة الحضرية لمختلف أحياء البلدية فضلا عن مبلغ 1 مليار سنتيم لإنجاز مساحات خضراء وتم تخصيص غلاف مالي أخر لإنجاز قنوات الصرف الصحي بتجمعات سيدي الخير وبورغدة وكذا حمام أولاد يلس، علما أن البلدية حصلت على موافقة المراقب المالي للولاية وبالتالي فإن الأشغال من المنتظر أن تنطلق في غضون الأسابيع المقبلة وهي المشاريع التي ينتظرها سكان مزلوق على أحمر من الجمر لإنهاء معاناتهم.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق