محليات

180 مليار لربط مناطق الظل بالغاز الطبيعي

لإنهاء المعاناة مع قارورات غاز البوتان

خصصت السلطات المحلية لولاية سطيف ضمن الميزانية الإضافية للولاية غلاف مالي يناهز 180 مليار سنتيم لربط العديد من مناطق الظل بالولاية بشبكة الغاز الطبيعي، وهي العملية التي ستمس العديد من المناطق النائية عبر تراب الولاية وهذا من أجل إنهاء معاناة السكان مع غياب هذه المادة الحيوية خاصة في المناطق المعروفة بطابعها التضاريسي الصعب.

وحسب مسؤولي مديرية الطاقة بالولاية فسيتم تزويد مناطق لمقارشة، عكريش ولهتاية ضمن الشطر الثاني الخاص ببلدية عين الحجر في الجهة الجنوبية من الولاية، كما سيتم ربط منطقة عين البيضاء ببلدية بيضاء برج فضلا عن مناطق متفرقة من بلديات الولجة وبئر العرش شرق الولاية، كما يشمل هذا المشروع الضخم منطقة رأس الدوار ببلدية معاوية شمال شرق الولاية.

كما سيودع سكان مناطق الشواربية وأم لحلي ببلدية قجال معاناتهم مع قارورات غاز البوتان قريبا بعد إستفادتهم من الربط بشبكة الغاز الطبيعي، وهو الحال ذاته مع قرى بئر السمارة والصراف بالبلاعة، فضلا عن منطقة عين جوهرة ببلدية عين السبت، أما في جميلة فستستفيد مناطق عين الربيع، الحمام والمرجة، كما يتضمن البرنامج منطقة أولاد ساري بماوكلان فضلا عن منطقة الجرابع ببلدية أولاد سي أحمد، ويأمل سكان هذه المناطق في إنطلاق أشغال التزويد بالغاز الطبيعي في أقرب وقت ممكن وقبل حلول فضل الشتاء القادم.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق