وطني

22 ألف محل تجاري مبرمج لفائدة الشباب أصحاب المشاريع

خصصت منها 30 بالمائة للعنصر النسوي:

أعلن وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، تيجاني حسان هدام، أميس الاثنين بالجزائر العاصمة، عن إطلاق برنامج لمنح 22 ألف محل تجاري بصيغتي الشراء أو الكراء لفائدة الشباب أصحاب المشاريع في إطار أجهزة دعم التشغيل.
ولدى إشرافه رفقة وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، غنية الدالية، على مراسم إطلاق هذا البرنامج، أوضح هدام أنه “تم في المرحلة الأولى، تخصيص 8.754 محل تجاري للشباب أصحاب المشاريع، ليتم في المرحلة الثانية منح 14 ألف محل آخر، وذلك بصيغتي الشراء أو الكراء”.
وأبرز الوزير أن هذه العملية موجهة للشباب أصحاب المشاريع التي يجري استحداثها في إطار أجهزة دعم التشغيل، على غرار الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب، الصندوق الوطني للتأمين عن البطالة والوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر، وذلك في إطار “الاستجابة لتطلعات الشباب في المجال المقاولاتي”.
وقال هدام أن “الوزير الأول قرر وضع تحت تصرف أصحاب المشاريع، المحلات غير المستغلة وتثمين كل الاستثمارات المنجزة واستغلالها، مع منح الأولوية للشباب حاملي المشاريع المندمجين في إطار مختلف آليات دعم تشغيل الشباب وإنشاء المؤسسات المصغرة”.
ومن هذا المنظور، سيستفيد هؤلاء الشباب من المحلات التجارية الشاغرة غير المستغلة التابعة للهيئات تحت وصاية قطاع السكن، على غرار دواوين الترقية والتسيير العقاري، الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره والمؤسسة الوطنية للترقية العقارية.
ولهذا الغرض تم تنصيب لجنة مركزية على مستوى وزارة العمل لوضع حيز التنفيذ هذا الإجراء، انبثقت عنها لجان ولائية على المستوى المحلي، مبرزا أن توفير هذه المقرات تتم “وفق آليات مبسطة للإجراءات الإدارية وبتكلفة مالية في متناول هذه المؤسسات المصغرة”.
وعلى صعيد أخر، أكد الوزير أن قطاع العمل يعكف منذ 3 أشهر على عقد جلسات عمل مع منظمات المؤسسات المصغرة لتشخيص انشغالاتهم بهدف “تذليل الصعوبات والعراقيل التي تواجهها هذه المؤسسات ووضع تسهيلات جديدة في هذا المجال”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق