إقتصاد

26 وكالة سعودية تعلن عن تخفيضات حصرية للمعتمرين الجزائريين

حل وفد مكون من 26 متعاملا سعوديا في مجال السياحة والأسفار والعمرة بالجزائر في زيارة تدوم 48 ساعة لتوقيع اتفاقية شراكة مع وكلاء السياحة والأسفار في الجزائر تنسيقا لموسم العمرة المقبل ومعلنين عن تسعيرات مغرية تصل فقط 100أورو للإقامة لمدة أسبوع بالمملكة العربية السعودية.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة القريشي المنظمة لموسم العمرة هناك، سعد جميل القريشي على هامش اللقاء المنعقد يوم أمس بفندق الماركير بالعاصمة، أن هذه الزيارة للجزائر تأتي بعدما تم الكشف عن احصائيات هامة تؤكد أن الجزائر تحتل المرتبة الثانية عربيا في الإقبال على العمرة والخامسة عالمياً ما يؤكد أنها سوق مهمة وجاذبة وتستحق اهتمام أكبر، وهو ما تترجمه العروض والتخفيضات، التي تقترحها 26 شركة سعودية حسب المتحدث.

وحسب ذات المسؤول السعودي فقد تم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لضمان إقامة حسنة للجزائريين بالبقاع المقدسة من خلال الاتفاق على أسعار معقولة جدا للفنادق تصل مائة أورو ولا تتجاوز مائة وخمسين أورو كأقصى حد، معتبرا أن الشيء الذي يبقى مرتفع التكلفة يكمن فقط في الرحلات الجوية، وليس التكاليف بالمملكة العربية المتحدة.

وذهب المتحدث أبعد من ذلك مشددا على أنه لا تعاملات مع الشركات الجزائرية المشبوهة ويتعلق الأمر بالوكالات السياحية المتورطة في الغش والتلاعب بأموال زبائنها في الإطعام والإقامة والنقل، مشيرا إلى أنه سيتم تنظيم لقاءات مع معظم الوكالات الجزائرية لمباحثة الملف، كما أن جمعية الوكالات ستسلمهم قائمة بأسماء الوكالات المخالفة للقانون والتي ستكون في اللائحة السوداء بالنسبة للمتعاملين السعوديين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق