رياضة وطنية

المدرب مناد يتفق مع الإدارة على البقاء لما بعد لقاء اتحاد العاصمة

ثمن تعادل جمعية عين مليلة أمام شباب قسنطينة

ثمن مدرب فريق جمعية عين مليلة سليم مناد التعادل الذي عاد به فريقه من قسنطينة أمام الشباب المحلي وقال بان له دور كبيرة على الجانب المعنوي خاصة انه ساهم في تحرر اللاعبين واستعادتهم الثقة بأنفسهم بعد التعثر الأخير في عين مليلة أمام فريق مولودية وهران مضيفا بأن فريقه حضر جديا لهه المواجهة معترفا بقوة المنافس وصعوبة المقابلة خاص أن المنافس كان في منحنى تصاعدي بعدما حقق نتائج رائعة في الجولات الأخيرة وأضاف بأن العودة بنقط التعادل أمام فريق بحجم الشباب سيسمح للاعبين بالتحضير في أجواء رائعة لتحضير المقابلة القادمة أمام فريق اتحاد العاصمة.
كما أثنى في السياق ذاته المدرب سليم مناد على ثلاثي التحكيم الذي قال عنه بأنه كان نزيها وعادلا في كل قراراته ويجب أن نشكره ونشيد بالدور الذي قام به كما اعترف المدرب مناد بالدور الكبير الذي قام به الجمهور الذي تنقل مع الفريق إلى قسنطينة لمساندته وتشجيع اللاعبين رغم التعثر الأخير حيث أكد وفاءه لفريقه في الظروف الصعبة .
وبخصوص مستقبل العارضة الفنية للفريق جمعية عين مليلة بعدما أبدى المدرب مناد نيته في التنحي عن منصبه حيث اجتمع مع إدارة الفريق للنظر في أمر انسحابه من العارضة الفنية وتم مناقشة الأمر من كل الجانب واتفق الطرفان على ضرورة موصلة المدرب مناد لمهامه لما بعد المباراة القادمة أمام اتحاد العاصمة لتفادي حدوث أي ارتباك أو اضطرابات داخل التشكيلة لضمان تحضيرات هادئة وبأكثر تركيز.
شاكر. أ

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق