محليات

40 مليــار لبعث التنمية بمداشر وقرى سطيف

فيما ألحّ الوالي على استكمال مشاريع الربط بالكهرباء والغاز

عقد والي سطيف نهار الأمس اجتماعا موسعا مع المدراء مع رؤساء البلديات والدوائر التابعة للولاية وهذا من أجل النظر في ملف الغاز الطبيعي والكهرباء الريفية وهذا بعد سلسلة الاحتجاجات المتتالية التي عرفتها مختلف مناطق الولاية في الأسابيع الفارطة من طرف سكان القرى والمداشر الذين مازالوا يعانون من غياب الربط بالغاز الطبيعي والكهرباء منذ سنوات طويلة رغم الوعود المتكررة.
واستفادت ولاية سطيف خلال الزيارة الأخيرة لوزير الداخلية والجماعات المحلية صلاح الدين دحمون من غلاف مالي بنحو 40 مليار سنتيم من صندوق التضامن الخاص بوزارة الداخلية وهو الغلاف المخصص لمشاريع الرابط بالغاز والكهرباء حيث سيتم توزيع هذا المبلغ على مختلف بلديات الولاية.
ومن جانب أخر تحدث الوالي بلكاتب بلهجة شديدة مع رؤساء البلديات بخصوص التأخر الملحوظ في تجسيد المشاريع الخاصة بربط المداشر والمناطق النائية بالغاز الطبيعي، وقال الوالي بلكاتب أن المشاريع المسجلة في البلديات الشمالية يجب أن تنطلق في أقرب وقت ممكن، بالإضافة إلى ضرورة تخصيص مشاريع جديدة بالنسبة للبلديات الجنوبية التي تعاني من تأخر كبير في هذا الجانب كما هو الحال في بلديات قصر الأبطال وأولاد تبان، حيث قرر الوالي منح مشاريع هامة لعدد من البلديات الجنوبية لاستدراك التأخر الحاصل فيها.
عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق