رياضة وطنية

ـ نهائي البطولة ناري ومثير بين الرائد ووصيفه

إتحاد خنشلة – جمعية الخروب

ـ جمهور قياسي منتظر حضوره وإجراءات أمنية غير مسبوقة لتأمين المباراة

ـ إدارة الإتحاد تخصص 30 مليون سنتيم مقابل الإطاحة بالرائد

  تدرك زوال اليوم الثلاثاء الورقة الـثامنة والعشرون من عمر بطولة القسم الثاني هواة للمجموعة الشرقية وستكون الأنظار مصوبة قبل ملعب الشهيد حمام عمار بخنشلة والذي يحتضن قمة الجولة بدون منازل والتي تجمع الوصيف اتحاد خنشلة والرائد جمعية الخروب حيث يملك هذا الأخير أفضلية فارق نقطتين برصيد 58 نقطة لكنه ليس مستبعدا أن يسقط أمام الخناشلة الذين سيدخلون المباراة بنية الفوز خاصة أن رفقاء القائد عبروق أكرم يدركون أن الفوز أمام الغريم ” لايسكا ” يعني الانفراد بريادة الترتيب ووضع القدم الأول في قسم الرابطة الثانية المحترفة قبل جولتين من نهاية الموسم أين يتنقل أشبال الثنائي صحراوي التهامي ومعاشي عبد الحق إلى مروانة في الجولة القادمة ثم يتنقلون في جولة الختام إلى وفاق القل ، ويصف الجميع هذه اللقاء بالمصيري لأن الفريق الذي سيظفر بالنقاط الثلاث ستفتح له أبواب الصعود على مصراعيها لمبارحة بطولة الهواة، نشير أن الرئيس بوكرومة وليد رصد منحة مغرية للاعبين مقابل تحقيق الفوز والمقدرة بمبلغ 30 مليون سنتيم لكل لاعب .

“لايسكا” حققت موسما استثنائيا وتبحث عن التعادل

في المقابل يبدي “الخناشلة” تفاؤلا كبيرا بتحقيق الفوز وخطف الريادة، بالنظر للعديد من المعطيات منها الأرض والجمهور إلا أنه في المقابل أشبال التقني بلعريبي السعيد لن يتنقلوا في ثوب الضحية  وحققوا بدورهم موسما استثنائيا سمحت لهم بالحفاظ على الريادة لمدة 23 جولة كاملة مقابل 4 جولات فقط للإتحاد وبالتاكيد سيرمي  أبناء ” لايسكا ” سيرمون بكل ثقلهم من أجل عدم تلقي الخسارة والعودة إلى الديار على الأقل بنقطة التعادل التي ستكون مكسبا كبيرا أمام الوصيف، للحفاظ على فارق نقطتين اللتين ستكونان مفتاح العبور إلى الرابطة الثانية المحترفة وهو ما يجعل المقابلة مثيرة ونارية يصعب على أصحاب القلوب الضعيفة متابعتها لأهمية الرهان.

تخصيص 200 تذكرة لأنصار الجمعية و مدرج خاص بهم

كشفت مصادرنا الموثوقة أن حالة استنفار قصوى تعرفها الجهات الأمنية بولاية خنشلة تأهبا لموعد اللقاء المصيري الذي يجمع الوصيف اتحاد خنشلة والرائد جمعية الخروب اليوم أين، ونظرا لطابع المباراة ووزنها وأهميتها القصوى بالنسبة للفريقين التي ستحدد على ضوء نتيجته هوية البطلة بنسبة كبيرة تعكف الجهات الأمنية على ضبط مخططها الأمني لضمان إجراء اللقاء في ظروف ملائمة كما سيكون محيط الملعب تحت حراسة أمنية مشددة إضافة مع تامين كل الطرق المؤدية إلى الملعب كإجراءات استباقية تفاديا لأي انزلاقات كما سيخصص مدخل خاص بأنصار الفريق الضيف مع تأمينهم داخل وخارج الملعب مع ضمان عدم احتكاكهم بأنصار الإتحاد.

على صعيد آخر نرتقب أن حضور جماهيري سيكون غفيرا سيما أن كل أنصار ” لياسمكا ” من  البلديات المجاورة، كما نشير أن إدارة الملعب خصصت 200 تذكرة لأنصار فريق جمعية الخروب وخصص لهم مدرج خاص تحت حراسة أمنية منظمة، ويبقى الجميع يتمنى أن تكون المباراة في مستوى الحدث وان يكون أصحاب البذلة السوداء بدورهم في المستوى ونتيجة اللقاء سيحددها الميدان.

العايش. س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق