وطني

89 حالة وفاة منذ بداية السنة تسمما بالغاز

بلغ عدد الوفيات بسبب الاختناق والتسمم بالغاز المحترق 89 حالة منذ مطلع السنة الجارية حسبما أشار إليه المدير الفرعي للإحصاء والإعلام بالمديرية العامة للحماية المدنية العقيد فاروق عاشور داعيا المواطنين إلى التحلي بالحيطة والحذر في هذا الخصوص.
وأوضح عاشور خلال ندوة صحفية بمناسبة إطلاق حملة تحسيسية حول مخاطر استعمال أجهزة التدفئة خلال فصل الشتاء أنه تم تسجيل 2928 حالة اختناق وتسمم في سنة 2017 نتيجة استنشاق الغازات المحترقة وأحادي أكسيد الكربون “تم إنقاذهم” .وأعلن ذات المسؤول أن الحملة ستستمر طيلة فصل الشتاء من خلال الأبواب المفتوحة على مستوى وحدات الحماية المدنية وقافلات الوقاية والتحسيس مشددا على ضرورة “انخراط” المواطنين والجمعيات في هذا المسعى وتقربهم من مصالح الحماية المدنية.
وأبرز في هذا الصدد مخاطر أحادي أكسيد الكربون داعيا المواطنين إلى أخذ الاحتياطات اللازمة وصيانة أجهزة التدفئة من طرف عمال مختصين مع السهر على صلاحية المداخن للسماح بالتخلص من الدخان خارج المسكن.
كما أوصى العقيد عاشور باقتناء تجهيزات مطابقة لمعايير السلامة وعدم استعمال مدفئ مخصصة لورشات البناء التي تفتقر لأدنى معايير السلامة وأن يقوموا بتنظيف مخارج النار للتجهيزات المطبخية دوريا.
وأشار في هذا السياق إلى المخاطر التي يمكن أن تحدثها المدافئ المستعملة، داعيا المواطنين إلى التأكد من صلاحيتها قبل استعمالها.
ويؤكد العقيد عاشور، بشكل خاص, على المخاطر التي يمكن أن تسببها الأجهزة المستعملة خلال الموسم الشتوي السابق والتي أعيد تنصيبها من جديد، داعيا المواطنين إلى التحقق من حالتها قبل استخدامها مجددا.
وأطلق نداء خاص للمستفيدين الجدد من السكنات الذين عندما يعمدون إلى إجراء أشغال الترميم يتسببون في أحداث ضرر لوسائل التهوية المؤمنة التي يجدونها في بادئ الأمر بسكناتهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق