تكنولوجيا

شركات تكنولوجية فى نادي الترليون.. أبل ومايكروسوفت يتصارعان على المقدمة

أصبحت “ألفابت” الشركة الأم لجوجل، رابع شركة تكنولوجية تصل إلى قيمة سوقية تتجاوز 1 تريليون دولار، مما دفع القيمة الإجمالية لأكبر خمس شركات تكنولوجية إلى مستوى قياسي يبلغ 5.2 تريليونات دولار، فيما تقف أبل ومايكروسوفت أعلى بكثير من مستوى تريليون دولار، حيث ارتفعت خلال العام الجديد بعد مكاسب هائلة في عام 2019.

وقد ارتفع قطاع تكنولوجيا المعلومات ضمن تقييم شركة “ستاندرد آند بورز” للخدمات المالية، والذي يشمل الشركتين السابقتين، بأكثر من 5٪ على أساس سنوي ، متفوقًا على الجميع مجموعات أخرى في المؤشر القياسي، وقد احتفظت أمازون في السابق بقيمة سوقية أعلى من الحد الفاصل الأربع ، لكنها انخفضت منذ ذلك الحين إلى 930 مليار دولار تقريبًا.

بينما يقع موقع فيس ببوك على أقل تقدير بين مجموعة الخمسة، حيث تبلغ قيمته السوقية حوالي 630 مليار دولار، وبحساب فيس بوك في المجموعة، نجد أن القيمة الجماعية لشركة التكنولوجيا فيما يعرف بـ”الخمسة الكبار” عن حوالى 5.2 تريليون دولار.

ولعل هذا التقييم السوقي الكبير يأتى وسط تحقيقات مكثف من الجهات التنظيمية والمشرعين الأمريكيين، حيث احتلت الدعوات إلى تفكيك شركات التكنولوجيا الأكثر قيمة مركز الصدارة في جلسات الاستماع في الكونجرس والمناقشات الأولية للديمقراطيين وفي الحكومات في الخارج حيث يرى الكثيرين أن الشركات تصل إلى مستويات احتكارية من النفوذ.

كما انضمت منظمات مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي مؤخرًا إلى التحقيقات مع الشركات التكنولوجية الكبرى في أعقاب فضيحة Cambridge Analytica ، وتقوم المجموعة الآن باستجواب جوجل بشأن سياساتها الخاصة بجمع البيانات، فيما يحقق المحامين العامون في الولايات المتحدة أيضًا في عملاق محرك البحث ، لكن أشهر الضغوط التنظيمية لم توقف الأسهم، وقد قفزت ألفا أكثر من 30% في عام 2019 وارتفعت بالفعل ما يقرب من 9% في العام الجديد.

رغم أن فيس بوك لم تدخل إلى نادي الترليون دولار حتى الآن، لكن لا يمكن تجاهل حقيقة أنها واحدة من كبري الشركات التكنولوجيا في العالم من حيث القيمة السوقية، حيث تبلغ قيمتها السوقية فى الوقت الحالى 632 مليار دولار.

– شركة أمازون: قيمتها السوقية 931 مليار دولار

في سبتمبر 2018، أصبحت شركة أمازون أكبر ثاني شركة تجارة عامة في الولايات المتحدة تتعدى حاجز التريليون دولار بعد أبل، وقد سجل سعر السهم الواحد للشركة رقماً قياسياً ببلوغه 2,050.50دولار، والذي يدفعها لتتخطى عتبة 2,050.27دولار للسهم الواحد التي تؤهلها لتخطي حاجر الواحد تريليون لقيمتها السوقية، وقد شهد السعر انخفاضاً منذ تلك اللحظة بسبب تقلبات البورصة كما هو معتاد.

– شركة ألفابت: قيمتها السوقية: 1 ترليون دولار

حيث استطاعت Alphabet الشركة الأم لغوغل خلال هذا الاسبوع أن تصل بقيمتها السوقية إلى أكثر من 1 تريليون دولار في سوق الأسهم الأمريكية، لتنضم إلى ثلاث شركات أخرى بنفس القيمة السوقية في الولايات المتحدة.

– شركة مايكروسوفت: قيمتها السوقية 1.27 ترليون دولار

وفي أفريل 2019 ، انضمت شركة مايكروسوفت الأمريكية إلى شركتي “أبل وأمازون”، بعد وصلت القيمة السوقية لأسمهما إلى تريليون دولار أمريكي، وقد افتتح سعر سهم شركة مايكروسوفت، في ذلك الوقت عند 130 دولارًا للسهم الواحد، مما رفع إجمالي القيمة السوقية إلى أكثر من تريليون دولار أمريكي.

– شركة آبل: قيمتها السوقية :1.38 ترليون دولار

في أوت 2018 أصبحت شركة “آبل” أول شركة عامة في العالم تتجاوز قيمتها السوقية تريليون دولار، وسجلت الشركة الصانعة لهاتف أيفون هذه القيمة السوقية في تعاملات النهار في بورصة نيويورك، حيث ارتفع سعر الأسهم إلى مستوى قياسي عند 207 دولارات، ومنذ طرح هاتف أيفون للبيع لأول مرة في عام 2007، ارتفعت أسهم آبل بنسبة 1100 في المئة، كما قفزت بنحو ثلث قيمتها خلال العام الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق