محليات

“APW” سطيف على صفيح ساخن

نواب الأفلان يصعدون احتجاجهم للمطالبة برحيل حميداش

لجأ نواب جبهة التحرير الوطني في المجلس الولائي بسطيف، إلى الاحتجاج أمام مقر المجلس نهار الأمس وهذا من أجل المطالبة برحيل رئيس المجلس نور الدين حميداش التابع لحزب التجمع الوطني الديمقراطي في خطوة مماثلة لما أقدم عليه نواب المجلس الشعبي الوطني لإقالة الرئيس السابق بوحجة.
وطالب نواب الأفلان بضرورة استقالة حميداش وإعادة توزيع المناصب النيابية واللجان مع توعدهم بمواصلة الاحتجاج إلى غاية رحيل رئيس المجلس، علما أن الأفلان يملك أكبر عدد من المقاعد في المجلس إلا أن كتلة الأرندي لجأت إلى التحالف مع نواب حركة مجتمع السلم لإبطال سحب الثقة من الرئيس الحالي الذي رفض الاستقالة أو التنحي مجددا دعوته لأعضاء المجلس من أجل العمل سويا، علما أن حميداش بدا واثقا من بقائه في منصبه رغم كل محاولات الإطاحة به خلال الأشهر الفارطة وهذا في انتظار فصل القضاء في الدعاوي المرفوعة من طرفه ضد عدد من الأعضاء.
وأمام لجوء نواب الأفلان إلى التحرك بقوة في الآونة الأخيرة وبإيعاز من القيادة العليا للحزب فإن المؤشرات توحي إلى تكرار سيناريو ما حصل في المجلس الشعبي الوطني خاصة أن قيادة الأفلان ربطت إنهاء الانسداد الحاصل في المجلس برحيل الرئيس الحالي.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق